الطلق الحقيقي والكاذب.. علامات تدل على موعد اقتراب الولادة

كيف أعرف أن الطلق حقيقي؟ سؤال مهم جداً غالباً تجد المرأة الحامل صعوبة في الحصول على إجابته، كونها تتعرض أيضاً إلى الطلق الكاذب الذي يسمى علمياً براكستون هيكس.

والمقصود بالطلق هنا هو المخاض أو تقلصات الرحم التي تتعرض لها المرأة قبل موعد الولادة بفترة قصيرة.

كيف أعرف أن الطلق حقيقي؟

مع اقتراب موعد ولادتك لا شك أنك تشعرين بالخوف والقلق، وقد تصيبك أيضاً تقلصات ليست حقيقة لكنك لن تعرفي أنها من علامات الطلق الكاذب.

اقرأ أيضا: هل ممارسة الرياضة مفيدة أثناء الحمل؟

لذلك سنقدم لك أهم المعلومات التي عليك الإلمام بها لمعرفة علامات الطلق الحقيقي، بحسب ما قدمه موقع Baby And Company.

ما هو طلق الولادة؟

طلق الولادة هو علامة تشير إلى اقتراب موعد ولادة المرأة وهي عبارة عن انقباضات تحدث في الرحم لإخراج الجنين بعد أن يكون قد مر على الحمل نحو 9 أشهر.

إذ يقوم جسم المرأة الحامل بإفراز مادتين كيميائيتين هامتين بالجسم هما البروستاغلاندين (Prostaglandin) والإكسيتوسين (Oxytocin)، اللتين بدورهما تؤثران في الجسم وتقومان بإثارة إنقباضات الولادة في الرحم.

علامات الطلق الحقيقي

من أهم أعراض الطلق هو الشعور بـ آلام الظهر وفي محيط البطن، إضافة إلى أنّ الطلق الحقيقي يحدث بشكل متواصل أو تفصل ما بينها فترات زمنية قصيرة بمعدل 5 تقلصات في الساعة تقريباً.

كما أنها مع مرور الوقت تصبح أطول مدة وقوة وتتسبب باتساع عنق الرحم تترافق مع نزول ماء الرأس والشعور بالحبل السري في عنق الرحم أو في منطقة المهبل.

اقرأ أيضا: ما هي أفضل وضعيات نوم الحامل؟

هذه العلامات تعتبر الأخيرة التي ينبغي عليك بعد الشعور بها التوجه إلى المستشفى في أقرب وقت لاستقبال طفلك الجديد.

الفرق بين الطلق الحقيقي والطلق الكاذب

من أهم علامات الطلق الكاذب أو كما يسمى علمياً باسم انقباضات براكستون هيكس هي أنه تأتي بشكل متقطع بفترات عشوائية فيما بينهما وليست منتظمة على العكس من أعراض الطلق الحقيقي.

يبدأ الطلق الكاذب في الحدوث بعد بدء الحمل بـ 6 أسابيع لكنه لا يكون ملحوظاً إلا في الثلثين الثاني والثالث من الحمل.

في حين أن سبب هذه التقلصات غير واضح، فإن وظيفتها هي تحضير الجسم للعمل.

اقرأ أيضا: علامات المخاض ومراحله

وتميل أعراض الطلق الكاذب مع تقدم الحمل إلى الحدوث بشكل متكرر، ولكنها نادرة ومؤلمة بشكل خفيف، وتأتي على هيئة تقلصات أو انقباضات في الرحم ومنطقة أسفل البطن والفخذ ويليها استرخاء.

في الأيام أو الأسابيع التي تسبق الولادة بوقت قصير، قد تصبح انقباضات براكستون هيكس منتظمة، وقريبة نسبياً وحتى مؤلمة، وربما تظن الحامل أنها بدأت في المخاض، ولكن انقباضات الطلق الكاذب عادة لا تزداد قوة ولا تستمر لمدة طويلة.

كيف أتخلص من الطلق الكاذب؟

إذا أردتِ التخلص من الطلق الكاذب بإمكانك القيام ببعض النشاطات البدنية كالمشي أو الركض بشكل خفيف، إذ ستوفر لك بكل تأكيد الراحة، بحسب ما ذكرته مجلة Daily Medical info.

كما أنّ شرب الماء قد يقلل من التقلصات الكاذبة لأنها تحدث أحياناً بسبب شعور الجسم بـالجفاف.

علامات اقتراب الولادة

عدا عن الطلق الحقيقي، لا يزال هناك أعراض أخرى عليك الشعور بها قبل أن تعرفي أن موعد ولادتك قد حان، إليك هذه الأعراض بحسب موقع What To Expect.

اقرأ أيضا: أسباب تأخر الإنجاب التي تبدأ قبل الزواج!

تقلصات منتظمة (ما لا يقل عن 6 دقائق في الساعة، أو كل 10 دقائق).

ألم في البطن أو تشنجات تشبه الحيض.

نزيف مهبلي أو بقع دموية.

زيادة في الإفرازات المهبلية.

تغيير في نوع الإفرازات؛ على سبيل المثال إذا أصبحت مائية، أو تبدو وكأنها مخاط، أو وجود إفرازات دموية.

مزيد من الضغط في منطقة الحوض أو أسفل البطن.

ألم أسفل الظهر؛ خاصة إذا لم يكن لديك من قبل أو إذا كان منتظماً

اقرأ أيضا: أسباب تورُّم القدم أثناء الحمل!

المصدر: عربي بوست

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى