ما هو الروتين الأمثل للعناية بالبشرة أثناء الحمل؟

هناك العديد من الأسباب التي تدعوك لاتباع نظام خاص للعناية بـالبشرة أثناء الحمل، ففي تلك الفترة لا تتغير نفسيتك ومقاس ملابسك وشهيتك للطعام فحسب، بل تحدث أيضاً تغييرات كثيرة في الهرمونات تنعكس بوضوح على بشرتك فتبدو مرهقة وشاحبة أكثر من أي وقت مضى، كما أن المنتجات الخاصة بالعناية بالبشرة والتي اعتدت على استخدامها سابقاً قد لا تكون مناسبة للحوامل والمرضعات اللواتي تصبح بشرتهن أكثر حساسية من ذي قبل.

اقرأ أيضاً: نصائح هامة للحفاظ على البشرة

في هذا المقال تجدين شرحاً تفصيلياً حول المنتجات التي يجب عليك تجنب استخدامها أثناء الحمل، وحول الروتين الأمثل للعناية بالبشرة وفق ما ذكرت خبيرة العناية بالبشرة، ريبيكا بوث، وطبيبة الأمراض الجلدية الدكتورة دوريس داي، في حديث لهما مع مدونة Hudabeauty .

العناية بالبشرة أثناء الحمل

قبل أن نبدأ بالتفاصيل لا بد أن نذكر أن أنماط الحمل لدى النساء لا يشبه بعضها بعضاً، وبالتالي من الأفضل دائماً استشارة طبيب النسائية أو طبيب الجلدية عندما تطرأ أي تغيرات على جسمك أثناء الحمل.

نظام العناية بالبشرة خلال فترة الحمل

أول خطوة يتوجب عليكِ القيام بها عندما تعلمين أنك حامل، هي التوجه لزيارة طبيب الجلدية لمراجعة جميع منتجات العناية بالبشرة التي تستخدمينها عادة، ومعرفة ما هو آمِن أثناء الحمل منها.

اقرأ أيضاً: ماهي أسباب تجاعيد الوجه وطرق علاجها؟

وبشكل عام يجب عليكِ البحث عن الكريمات التي تحتوي على زبدة الشيا والنياسيناميد وحمض الهيالورونيك لاستخدامها أثناء الحمل.

ويجب عليكِ أيضاً محاولة تجنب المهيجات مثل المقشرات الفيزيائية أو حمض الجليكوليك وحمض الساليسيليك.

وتذكَّري أن الحمل يزيد من حساسية الشمس، لذا فإن المنتجات التي تحتوي على عامل حماية من الشمس ضرورية للغاية في هذه الفترة.

وإذا تطور تهيج الجلد أو حب الشباب، فإن العلاج الموضعي بمحلول مضاد للعيوب (مثل تلك التي تحتوي على كالامين) يعتبر مفيداً، إذ يجب عليكِ تجنب الأدوية المضادة لحب الشباب في فترة الحمل.

ما يجب تضمينه في روتين العناية بالبشرة أثناء الحمل

خلال فترة الحمل، من الأفضل الحفاظ على نظام بسيط للعناية بالبشرة واستخدام منتجات لطيفة ومرطبة.

بشكل عام، حاولي ألا تربكي بشرتك بروتين مفرط التعقيد وتجنّبي تجربة أي منتجات قاسية جديدة، لأن بشرتك ستكون أكثر حساسية في هذا الوقت.

اقرأ أيضاً: أشعة الشمس.. فوائدها وأضرارها

ومن الأفضل أن يحتوي نظام التطهير الخاص بك على أحماض بيتا هيدروكسي (مثل لحاء الصفصاف)، مع استخدام منتجات مرطبة خفيفة.

كما أن التقشير اللطيف (مرتين أسبوعياً على الأقل) سيساعد البشرة على التكيف مع التغيرات السريعة التي يسببها تدفق الهرمونات.

على سبيل المثال، يعمل منظف VENeffect Pore Minimizing مع لحاء الصفصاف وإنزيمات الرمان على التخلص من الشوائب اليومية بلطف بينما يمزج الجلد بالمغذيات النباتية والترطيب الأساسي.

ما هي المكونات التي يجب تجنُّبها عندما تكونين حاملاً؟

يكون الجلد حساساً للغاية أثناء الحمل، ولهذا السبب من الممكن ألا تتحمل النساء نفس منتجات العناية بالبشرة التي كانت تستخدمها عادة قبل الحمل.

اقرأ أيضاً: تبييض مفاصل اليدين طبيعيا في المنزل

إليكِ بعض الأشياء التي يجب عليكِ تجنبها:

أحماض ألفا هيدروكسي وأحماض بيتا هيدروكسي: في حين تعتبر أحماض ألفا هيدروكسي وBHAs الموضعية آمنة، إلا أنها قد تسبب تهيجاً أكثر من المعتاد، لذا لا يوصى بها عموماً أثناء الحمل.

الريتينول: الريتينول هو مشتق من فيتامين “أ” وقد ثبت أن الجرعات العالية من فيتامين “أ” قد تكون ضارة لـالجنين، في حين أن التركيبات الموضعية منه آمنة.

منتجات قاسية: يجب على النساء الحوامل تجنب المنتجات ذات الرائحة والمواد الكيميائية القاسية بسبب زيادة حساسية بشرتهن خلال الحمل.

اقرأ أيضاً: مكونات طبيعية لصناعة مزيل عرق بالمنزل

كما يجب على النساء الحوامل عدم أخذ حمامات الشمس، وتجنب السخونة الزائدة، لأنها قد تؤدي أيضاً إلى الإصابة بالشرى والطفح الجلدي.

حبوب الشباب أثناء الحمل

تؤثر التغيرات الهرمونية في فترة الحمل على ظهور حب الشباب بشكل أكبر، خاصة في الشهور الثلاثة الأولى من الحمل.

وفي حين تجد بعض النساء أن حب الشباب يزول خلال الحمل وتصبح لديهن بشرة مثالية ، تلاحظ أخريات تفاقم حب الشباب في هذه المرحلة.

لسوء الحظ، لا يوجد أدوية معينة ثبت أنها تستطيع معالجة حبوب الشباب في فترة الحمل، وذلك بسبب عدم إمكانية إجراء تجارب سريرية على الحوامل.

الكلف أثناء الحمل

الكلف هو حالة جلدية شائعة تحدث أثناء الحمل، فهو ينتج عن زيادة كمية الهرمونات التي تحفز الخلايا الصباغية مما يتسبب في زيادة التصبغ خاصة مع التعرض لأشعة الشمس.

اقرأ أيضاً: خطوات يومية للعناية بالبشرة

ولعلاج الكلف في هذه الفترة ينصح بالمنتجات التي تحتوي على فيتويستروغنز وهو منتج يحاكي الإستروجين مشتق من النباتات، ويقلل من فرط التصبغ وهو آمن للحوامل والمرضعات.

أهم ثلاث نصائح لعلاج الكلف قبل الولادة:

الحماية من الشمس: الحماية من الشمس مهمة للغاية، ويمكن تحقيقها على أفضل وجه بمزيج من منتج SPF وملابس واقية.

 يوصى باستخدام واقي الشمس المعدني، لأنه أكثر نعومة على البشرة الحساسة.

فيتويستروغنز: المرطبات الحاوية على فيتويستروغنز ستساعد على منع الكلف مثل مرطب  VENeffect المكثف.

التطهير اليومي: التنظيف اليومي باستخدام نظام إنزيمي ولحاء الصفصاف بالإضافة إلى التقشير الدوري باستخدام مقشر لطيف (2-3 مرات في الأسبوع) سيسرع من إزالة فرط التصبغ.

اقرأ أيضاً: ثلاث زيوت طبيعية لعلاج مشاكل البشرة والشعر

النظام الغذائي أثناء الحمل

يعد تناول الطعام بحذر أمراً مهماً دائماً، ولكنه أكثر أهمية عندما تكونين حاملاً حتى تتمكني من دعم صحة ورفاهية طفلك.

يمكن أن يؤثر نظامك الغذائي أيضاً على بشرتك بشكل كبير. لذا فإن اتباع نظام غذائي صحي سيكون له تأثيرات إيجابية على الجلد وكذلك الحمل.

يساعد التركيز على الدهون الصحية مثل زيت الزيتون البكر الممتاز والأفوكادو والمكسرات وزبدة الجوز على ثبات قوام الجلد المتغير.

يوصى كذلك بالأسماك الدهنية وأوميغا 3، التي أثبتت جميعها أن لها تأثيرات إيجابية على كل من الحمل والجلد.

اقرأ أيضاً: كيف تصنعين تونر منزلي بمكونات طبيعية؟

الأطعمة الغنية بالبريبايوتكس، مثل الفواكه والخضار الغنية بالألياف والبصل والثوم والكراث والعدس مفيدة كذلك في فترة الحمل.

كيفية تجنب علامات التمدد

تعد علامات التمدد من الأمور الشائعة جداً أثناء الحمل.

وفي حين أن هذه العلامات لا تدعو كثيراً للقلق، إلا أنه يوجد بعض الأمور التي يمكنك القيام بها لمنعها أو تخفيف مظهرها.

بحسب الأطباء، فإن علامات التمدد في الغالب وراثية، لذا من الصعب تجنبها تماماً، ومع ذلك، فإن أفضل وسيلة للوقاية هي الحفاظ على نسبة الماء في الجسم بشكل جيد من خلال شرب كمية كافية من الماء، لأن ذلك سيساعد حمض الهيالورونيك الموجود بشكل طبيعي في الجلد على الاحتفاظ بالمياه ويصبح لديه بالتالي مرونة أكبر.

اقرأ أيضاً: حمية الكيتو.. من الألف إلى الياء!

استخدام المرطب مهم جداً كذلك، ابحثي عن مكونات مثل السيراميد وزبدة الشيا وحمض الهيالورونيك في المرطبات التي تستخدمينها.

وبكل الأحوال، عند الحمل من الأفضل دائماً مراجعة طبيبك إذا كان لديك أي مخاوف بشأن المنتجات التي تستخدمها أو أي تغييرات غير متوقعة في جسمك.

المصدر: عربي بوست

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى