وزير الدفاع: تركيا مستعدة لتقديم دعم إنساني لأوكرانيا

أكد وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، الجمعة، استعداد أنقرة لتقديم دعم إنساني إلى أوكرانيا.

جاء ذلك في اتصال هاتفي مع نظيره الأوكراني أوليكسي ريزنيكوف، بحسب بيان صادر عن وزارة الدفاع التركية.

وأشار البيان إلى أن الوزيرين تناولا التطورات الأخيرة في أوكرانيا، مبينًا أن أكار أكد لنظيره الأوكراني أن أنقرة ستواصل القيام بما يقع على عاتقتها مثلما كان في الماضي من أجل إرساء السلام والاستقرار.

وأطلقت روسيا، فجر الخميس، عملية عسكرية في أوكرانيا، تبعها ردود فعل غاضبة من عدة دول في العالم ومطالبات بتشديد العقوبات على موسكو.

ووفقاً للرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، قُتل أكثر من 130 شخصاً، بينهم مدنيون، في اليوم الأول للتدخل العسكري الروسي.​​​​​​​

اقرأ أيضاً: تشاووش أوغلو يهاتف نظيره الأوكراني

أجرى وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، اتصالا هاتفيا مع نظيره الأوكراني دميترو كوليبا.

ويأتي الاتصال الهاتفي في وقت تشهد فيه أوكرانيا تدخلا عسكريا روسيا بدأ الخميس.

فيما لم تقدم مصادر في وزارة الخارجية التركية معلومات عن تفاصيل الاتصال.

ويعد الاتصال الثاني بين الوزيرين خلال يومين.

اقرأ أيضاً: بوتين يدعو القوات المسلحة الأوكرانية إلى “تولي السلطة”

دعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الجمعة، القوات المسلحة الأوكرانية إلى “تولي السلطة” في كييف، والإطاحة بالرئيس فولوديمير زيلينسكي.

ووصف بوتين، أثناء كلمة في اجتماع لمجلس الأمن القومي نقلها التلفزيون الروسي، زيلينسكي ومن معه بأنهم “زمرة مدمنين ونازيين جدد”.

وقال مخاطبا الجيش الأوكراني: “تولوا السلطة. يبدو لي أنه من الأسهل التفاوض بيني وبينكم”.

وأكد أنه لا يحارب وحدات الجيش الأوكراني، بل “تشكيلات عنصرية” تتصرف “كإرهابيين” وتستخدم المدنيين “دروعا بشرية”، بحسب تعبيره.

وأضاف بوتين: “كل ما يجري في أوكرانيا يتم من خلال مستشارين غربيين لا سيما من الولايات المتحدة”.

وفي وقت سابق الجمعة، قال بوتين، خلال اتصال هاتفي مع نظيره الصيني شي جين بينغ، إنه مستعد لإجراء “محادثات رفيعة المستوى مع أوكرانيا وإرسال وفد إلى مينسك”.

اقرأ أيضاً: الكرملين: مستعدون لإرسال وفد إلى مينسك للتفاوض مع أوكرانيا

قال متحدث الرئاسة الروسية (الكرملين)، ديمتري بيسكوف، إن بلاده مستعدة لإرسال وفد إلى مينسك من أجل التفاوض مع أوكرانيا.

وأشار في تصريحات صحفية أدلى بها الجمعة، إلى ما صرّح به الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، حول استعداد كييف لمناقشة الوضع المحايد لبلاده.

وأضاف بيسكوف أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، قال في البداية إن الغرض من العملية العسكرية هو مساعدة الإدارات الانفصالية، و”تخليص أوكرانيا من النازية”.

وتابع: “في الواقع، هذا هو جزء لا يتجزأ من الوضع المحايد”.

وأوضح أن بوتين وفي معرض رده على مقترح زيلينسكي حول مناقشة الوضع المحايد لأوكرانيا، أكد استعداد روسيا لإرسال وفد إلى مينسك يضم ممثلين عن وزارتي الدفاع والخارجية وإدارة الكرملين.

وفي وقت سابق، أعلن الرئيس الأوكراني أنهم لا يخشون من مناقشة الوضع المحايد لبلاده مع روسيا، داعياً بوتين إلى الجلوس على طاولة الحوار لمنع سقوط قتلى.

اقرأ أيضاً: زيلينسكي يدعو بوتين إلى التفاوض “لمنع سقوط قتلى”

دعا الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، نظيره الروسي فلاديمير بوتين للجلوس إلى طاولة المفاوضات، لمنع سقوط القتلى.

ونشر زيلينسكي رسالة مصورة في حسابه عبر تويتر، الجمعة، خاطب فيها بوتين باللغة الروسية.

وقال: “أريد أن أناشد الرئيس الروسي مرة أخرى، الحرب مستمرة في جميع أنحاء أوكرانيا. دعنا نجلس إلى طاولة المفاوضات لمنع سقوط القتلى”.

ثم خاطب القوات المسلحة الأوكرانية وقال: “ابقوا أقوياء، أنتم كل ما نملكه والشيء الوحيد الذي يحمي دولتنا. تحيا أوكرانيا”.

واعتبر أن “الغزو الروسي لأوكرانيا (..) بداية الحرب ضد أوروبا”، مؤكدا أن هذا الوضع يتعارض مع وحدة القارة وجميع مبادئها.

المصدر: الأناضول+ وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى