الدوري الإنجليزي.. محمد صلاح يقود ليفربول لإذلال ليدز يونايتد بسداسية نظيفة

قلص ليفربول الفارق مع المتصدر مانشستر سيتي إلى 3 نقاط، بفوزه على ضيفه ليدز يونايتد (6-0) مساء الأربعاء، في مباراة مؤجلة من الدوري الإنجليزي الممتاز وسجل أهداف ليفربول كل من محمد صلاح (15 و35 من ركلتي جزاء) وجويل ماتيب (30) وساديو ماني (80 و90) وفيرجيل فان دايك (90+3).

وبهذا الفوز، رفع ليفربول رصيده إلى 60 نقطة في المركز الثاني، بفارق 3 نقاط وراء مانشستر سيتي، فيما بقي رصيد ليدز يونايتد 23 نقطة في المركز الخامس عشر واعتمد مدرب ليفربول يورجن كلوب، على الخطة المعتادة 4-3-3، حيث وقف جويل ماتيب إلى جانب فيرجيل فان دايك في عمق الخط الخلفي بإسناد من الظهيرين ترينت ألكسندر أرنولد وأندي روبرتسون، وأدى فابينيو دور لاعب الارتكاز خلف تياجو ألكانتارا وكورتيس جونز، فيما تكون الخط الأمامي من محمد صلاح وساديو ماني ولويس دياز.

في الجهة المقابلة، لجأ مدرب ليدز مارسيلو بييلسا، إلى طريقة اللعب 4-1-4-1، حيث تكون الخط الخلفي من ستيوارت دالاس ولوك أيلينج وباسكال ستروييك وجونيور فيربو، ووقف آدم فورشاو كلاعب ارتكاز، وتواجد على الجناحين رافينيا وجاك هاريسون، فيما حاول ماتيوز كليخ ورودريجو مورينيو، التحرك خلف المهاجم دانييل جيمس وبدأ مسلسل فرص المباراة في الدقيقة الرابعة، عندما مرر ماني الكرة إلى الكولومبي دياز في الناحية اليسرى، ليتخلص الأخير من مدافعين قبل أن يسدد كرة بمينه اصطدمت بماني وابتعت عن المرمى.

واحتسب الحكم ركلة جزاء لصالح ليفربول بعد لمسة يد على دالاس، ونفذ صلاح الركلة بنجاح مفتتحا التسجيل في الدقيقة 15 وواصل ليفربول هجومه، حيث تخلص دياز من أيلينج في الناحية اليسرى، قبل أن يسدد كرة ضعيفة سيطر على الحارس ميسلير بسهولة في الدقيقة 23 ووصلت تمريرة دياز إلى زميله جونز داخل منطقة جزاء ليدز، ورغم أنه غير مراقب، إلا أنه سدد في مكان وقوف الحارس ميلسير في الدقيقة 28.

وألغت راية الحكم هدفا للفريق الضيف في الدقيقة 28، بداعي تسلل صاحبه رافينيا، وبعد دقيقة واحدة أثمرت لعبة مشتركة بين دياز وماني عن وصول الكرة إلى الظهير روبرتسون الذي أطلق تسديدة تصدى لها الحارس وسرعان ما أضاف ليفربول الهدف الثاني في الدقيقة 30، عندما انطلق ماتيب من الخلف، قبل أن يتبادل الكرة مع صلاح ويضع الكرة بثقة داخل المرمى.

وانفرد ماني بحارس مرمى ليدز قبل أن يتعرض للعرقلة من قبل أيلينج، فاحتسب الحكم ركلة جزاء بعد الاستعانة بتقنية الفيديو، ونفذ صلاح الركلة الثانية بنجاح في الدقيقة 35 وأوشك فابينيو على تسجيل الهدف الرابع لصالح ليفربول في الدقيقة 41، عندما وصلته كرة من فان دايك إثر متابعة الأخير لركلة حرة، لكنه أطاح بها بجانب القائم الأيمن وانفرد صلاح بمرمى ليدز في الوقت بدل الضائع من الشوط الأول، بعد تمريرة طويلة من أرنولد، فحاول إسقاط الكرة من فوق الحارس، لكن الظهير فيربو أبعدها قبل أن تجتاز خط المرمى.

افتقد الشوط الثاني للوتيرة المتسارعة التي حظي بها الشوط الأول، فمال اللعب إلى الهدوء، حتى الدقيقة 59، عندما وصلت الكرة إلى صلاح، فسددها بيسراه مقوسة، توقع ميسلير حركتها وسيطر عليها بسهولة وتبادل صلاح الكرة مع جونز قبل أن يسدد فوق مرمى ليدز في الدقيقة 62، ورد الضيوف في الدقيقة 66 عندما انطلق رافينيا من الناحية اليمنى، قبل أن يسدد كرة لم يجد حارس ليفربول أليسون بيكر صعوبة في إيقافها.

اقرأ أيضاً: باريس سان جيرمان للعالمية تحت قيادة قطر.. تعرف على طريق حصول النادي على الألقاب!

ودخل جوردان هندرسون إلى تشكيلة ليفربول مكان ألكانتارا، ومر فيربو من الناحية اليسرى، قبل أن يرسل عرضية نحو منطقة الجزاء، تابعها زميله دالاس بيمينه بعيدا عن المرمى في الدقيقة 70 وتبادل جونز الكرة مع روبرتسون قبل أن يوجّه تسديدة أبعدها ميسلير بجسده في الدقيق 74، ثم تمكن ليفربول من إضافة الهدف الرابع في الدقيقة 80، بعدما مرر صلاح كرة بينية وصلت إلى هندرسون في الناحية اليمنى، ليضعها الأخيرة أمام غير المراقب ماني الذي لم يجد صعوبة في إيداعها بالشباك.

وظن الجمهور أن المباراة انتهت، لكن ليفربول تمكن من إضافة الهدف الخامس في الدقيقة الأخيرة، عندما لحق البديل ديفوك أوريجي بتمريرة في الناحية اليسرى، فحاول تسديدها في الشباك لكن الحارس ميسلير ضيق عليه الزاوية، لتصل الكرة إلى ماني الذي تابعها من مسافة قصيرة في الشباك وفي الوقت بدل الضائع، وضع فان دايك اسمه على لائحة المسجلين بالهدف السادس، عبر رأسية قوية من متابعة لركلة ركنية.

اقرأ أيضاً: محمد صلاح يواصل تحطيم الأرقام القياسية ويتصدر قائمة الهدافين

أحرز النجم المصري محمد صلاح هدفين في الشوط الأول من لقاء فريقه ليفربول أمام ضيفه ليدز يونايتد مساء الأربعاء، ضمن منافسات الدوري الإنجليزي الممتاز وسجل صلاح هدفين من ركلتي جزاء في الدقيقتين 15 و35، علما بأنه صنع هدفا آخر أحرزه زميله الكاميروني جويل ماتيب.

ووفقا لما ذكرته شبكة “سكواكا” المختصة في الإحصاءات عبر حسابها على تويتر “أصبح صلاح أول لاعب في الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم يصل أو يتخطى حاجز 10 أهداف و10 تمريرات حاسمة (سجل 19 هدفا وصنع 10)”.

اقرأ أيضاً: حصدوا الميداليات الذهبية في أولمبياد طوكيو 2020.. تعرف على إنجازات التي حققها العرب عبر التاريخ!

ويبتعد صلاح في ترتيب هدافي المسابقة بفارق 7 أهداف عن زميله البرتغالي ديوجو جوتا، وبات قريبا من الفوز بجائزة هداف الدوري الإنجليزي الممتاز للمرة الثالثة في مسيرته يذكر أن فوز ليفربول سيضيق الفارق بينه والمتصدر مانشستر سيتي إلى 3 نقاط فقط في جدول الترتيب.

اقرأ أيضاً: لوكاكو مستاء من تشيلسي ويريد العودة لإنتر ميلان

أكد تقرير صحفي إيطالي، اليوم الخميس، أن البلجيكي روميلو لوكاكو مهاجم تشيلسي، غير سعيد بفترته داخل البلوز، موضحا أنه يريد العودة لصفوف إنتر ميلان ورحل لوكاكو عن الإنتر في الصيف الماضي، بعد موسمين ناجحين بقميص النيراتزوري، لينضم إلى تشيلسي، حيث تراجع مستواه بشكل لافت وأصبح عرضة للانتقادات والجلوس بشكل مستمر على مقاعد البدلاء.

وبحسب صحيفة “لاجازيتا ديللو سبورت”، فإن لوكاكو غير سعيد بفترته بتشيلسي، حيث أبدى اللاعب استعداده لمغادرة البلوز والعودة للإنتر وأضافت أن المهاجم البلجيكي على استعداد للتخلي عن جزء من راتبه من أجل الانضمام للنيراتزوري في الصيف المقبل، بعد موسم صعب بقميص تشيلسي.

اقرأ أيضاً: من هو فريق اللاجئين الأولمبي، ومن يحق الانضمام إليه؟.. تعرف على الرياضي الأولمبي المستقل!

وقالت الصحيفة، إن لوكاكو يحلم بالعودة للإنتر لارتداء قميص الفريق مرة أخرى، مشيرة إلى أنه تواصل بالفعل مع بعض مسؤولي الإنتر في الأيام الأخيرة لإكمال العملية ومن جهة أخرى، نوهت أن عودة لوكاكو، ليست ضمن خطط إنتر بالوقت الحالي، حيث حدد النادي بالفعل خريطة للعمل عليها، وحدد بعض الأسماء للتعاقد معها وعلى رأسهم جيانلوكا ساكاماكا، نجم ساسولو.

شاهد أيضاً: ما لا تعرفه عن النجم المعتقل باولو روسي

https://youtu.be/cSuNQWq_5Qo

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى