إرضاع الطفل.. ما هي أهم الأمور التي يجب عليكي التزامها؟

سبق وتحدثنا عن فوائد الرضاعة الطبيعية التي تعود على الأم وطفلها سواء كانت فوائد نفسية أو صحية فهي تشعر الام بالسعادة عند رؤية طفلها يتغذى بشكل جيد، بالإضافة ازدياد العاطفة وتقوية رابط الحب بين الأم والطفل، لذلك يجب التركيز على طريقة الإرضاع وتحميه من الأمراض والالتهابات. وهي بعض الأمور البسيطة بعد كل رضعة  لتضمني سلامة طفلك.

ومن أهمها تنظيف حلمتي الثدي، حيث يعتمد غذاء حديثي الولادة على حليب الثدي، الذي يعزز النظام المناعي لدى طفلك، لذلك ينبغي على الأم المرضعة الحفاظ على نظافة الجسم، من خلال الاستحمام يومياً، وتنظيف الثديين والحلمتين قبل الرضاعة وبعدها.

فعندما لا تغسل الأم ثدييها بشكل صحيح، فإنها تعرض طفلها للأمراض والالتهابات، مثل الحمى، والإسهال، والتقيؤ، و الانتفاخ وفقدان الشهية.

اقرأ أيضاً: الحمل بتوأم!

قد يفرز طفلك خلال رضاعته اللعاب على ثدييك، الذي يعد بيئة حاضنة للفطريات والبكتيريا، فقد تنتقل له في الرضاعة المقبلة تسبب له الأمراض.

نصائح لتفادى إصابة طفلك بالأمراض

 إذا كنت تستخدمين وسائد الثدي، عليك تغييرها عندما تكون رطبة.

 لا تستخدمي وسائد الثدي المصنوعة من البلاستيك.

  إبقي الحلمات نظيفة وجافة.

  حاولي ارتداء حمالات الصدر التي تسمح بدخول الهواء والرطوبة.

 إذا أصبحت حلماتك مؤلمة، اطلبي من مقدم الرعاية الصحية أن يقدم لك النصيحة.

قد تحتاجين إلى ترطيب حلمتي ثدييك باستمرار بعد كل مرة من إرضاع طفلك، لتجنب إصابة الحلمات بالتشقق أو الجروح المؤلمة.

يمكنك ترطيب حلمات الثدي من خلال

·   فرك كمية صغيرة من حليب الثدي في ثدييك بعد الرضاعة.

·   يمكنك استخدام مرهم  نباتي، أو الفازلين الصافي من أجل تليين الحلمات.

·   تقلل التهوية السليمة للحلمات من مخاطر الإصابة بتشقق الحلمات، وخاصة أثناء الرضاعة.

اقرأ أيضا: كيف تعرفي أن طفلك يحصل على كفايته من الحليب؟

·   قد يساعدك استخدام الكمادات الدافئة الرطبة، بعد عملية الرضاعة، في التخفيف من ألم الحلمات المتشققة.

 غسل اليدين

يساعد غسل يديك بعد إرضاع طفلك في التخلص من الجراثيم التي يفرزها لعابه، الأمر الذي يمنع إصابتك بالأمراض الناجمة عن البكتيريا والفطريات، وبالتالي يقي طفلك من انتقاله له.

  التجشؤ 

قد يصاب طفلك الرضيع بالبكاء بسبب ابتلاعه الهواء أثناء الرضاعة، لا تقلقي كل ما عليك فعله هو التربيت على ظهر طفلك بلطف وباستمرار حتى تسمعين صوت التجشؤ، ولكي تتجنبي الفوضى الناتجة عن ذلك ضعي قطعة من القماش النظيف أسفل ذقن طفلك.

· يمكنك القيام بتجشية طفلك عن طريق الجلوس باستقامة وضمه نحو صدرك، أو وضعه على حضنك.

· كلما تقدم طفلك بالعمر ستقل حاجته إلى التجشؤ، فقد يكتسب مهارة الرضاعة دون ابتلاع الكثير من الهواء.

اقرأ أيضاً: فوائد زيت الزيتون للرضع

· الجدير بالذكر أن “الطفل بحاجة إلى التجشؤ من خلال “الرضاعة الصناعية” أكثر مقارنة بـالرضاعة الطبيعية“.

شرب الماء

ينصح المختصون المرضعة بشرب الماء، بعد كل مرة يتم الرضاعة فيها، خاصة خلال النهار، لمساعدتك على إدرار الحليب.

كما عليك تقديم الماء لطفلك بعد كل رضعة، لتخفيف تركيز بقايا الحليب بفمه.

من الجدير بالذكر أنه ينبغي عليك شرب 11-12 كوبا من السوائل كل يوم.

شاهد أيضاً: فوائد الرياضة للمرأة الحامل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى