“منظمة الصحة العالمية” تكشف عن نسبة لقاحات “كورونا” لسوريا

كشفت منظمة الصحة العالمية عن نسبة لقاحات فيروس “كورونا” المتوقع وصولها إلى سوريا، دون تحديد موعد زمني لوصول اللقاح إلى البلاد.

وقالت ممثلة “منظمة الصحة العالمية” في سوريا، أكجمال ماجتيموفا، إن لقاحات “كورونا” قد تغطي 3% من السكان كبداية، مضيفة أن توفير جرعات اللقاحات قد لا يتم على الفور.

وتوقعت ماجتيموفا تخصيص لقاح “أسترازينيكا” لسوريا، حيث لا تتوفر البنية اللازمة للحفاظ على لقاحات “فايزر” في درجة التجميد العالية اللازمة للحفاظ عليها.

وأكدت أن سوريا مؤهلة لتلقي اللقاحات مجاناً من خلال منصة “كوفاكس”، دون أن تحدد موعد وصول الشحنة الأولى، أو عدد اللقاحات المتوقعة، أو كيفية طرحها في البلاد، وفق ما نقلته وكالة “أسوشيتد برس”.

ورجّحت المسؤولة الأممية أن تغطي منحة “كوفاكس”، التي تهدف إلى مساعدة البلدان ذات الدخل المنخفض في الحصول على اللقاحات، 20% من السكان.

وبينت أن نجاح إطلاق لقاحات “كورونا” في سوريا يعتمد على توافرها وتوزيعها، مشيرة إلى أن اللقاح “سيعتمد نهجاً مرحلياً، ربما يكون أولاً 3% من السكان، ويستهدف بشكل أساسي القوى العاملة الصحية التي تلتقي يومياً بمرضى كورونا، ثم ستتوسع لتشمل فئات أخرى من السكان”.

وكانت منظمة “هيومن رايتس ووتش”، قد أعربت عن تخوفها من لجوء النظام السوري إلى استخدام اللقاح المضاد لفيروس “كورونا” كسلاح حرب في سوريا.

وأشارت المنظمة إلى أن حكومة النظام السوري، “تتحمّل المسؤولية الأساسية لتوفير الرعاية الصحية للجميع على أراضيها، إلا أنها حجبت مراراً الأغذية، والأدوية، والمساعدات الحيوية عن المعارضين السياسيين والمدنيين”.

المصدر: وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى