التنازل عن صواريخ روسية مقابل قطع الدعم عن “قسد”.. عرض تركي لواشنطن

قالت وكالة “بلومبيرغ” الأمريكية، إن تركيا أبدت استعداداً للتنازل عن منظومة الصواريخ الروسية “S-400″، بشرط أن تتوقف واشنطن عن دعم “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد).

ونقلت الوكالة عن مسؤولين أتراك مطلعين على العلاقات بين أنقرة وواشنطن (لم تسمهم)، تأكيدهم أن الحكومة التركية مستعدة لتقديم تنازلات، مثل الموافقة على الاستخدام المحدود لصواريخ “S-400” الروسية المضادة للطائرات، لأنها حريصة على تأمين الإمدادات المستقبلية من قطع الغيار لأنظمة الأسلحة الأمريكية الصنع وتجنب الإضرار باقتصادها.

وأضاف المسؤولون أن أنقرة “حريصة” أيضاً على منع واشنطن من تعزيز دور مقاتلي وحدات “حماية الشعب الكردية” (YPG) في سوريا، المكون الرئيس في (قسد).

وكان وزير الدفاع التركي، خلوصي آكار، قال الثلاثاء الماضي، إن “التوترات بين أنقرة وواشنطن لا يمكن تخفيفها دون حل هاتين المسألتين”، في إشارة إلى “الوحدات الكردية” ومنظومة الصواريخ الروسية، وفق ما نقلته صحيفة “حرييت” التركية.

وأكد آكار أن “القضية الأكثر حساسية في العلاقة التركية- الأمريكية، هي دعم (وحدات حماية الشعب) ذراع حزب (العمال الكردستاني) في سوريا”.

ولكن السفير الأمريكي لدى أنقرة، ديفيد ساترفيلد، قال الأسبوع الماضي، إن سياسة واشنطن في العمل مع القوات الكردية السورية لن تتغير، مضيفاً: “سيتعين على تركيا التخلص من صواريخ إس -400 إذا أرادت رفع العقوبات الأمريكية ذات الصلة”، بحسب “بلومبيرغ”.

المصدر: وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى