حقن البلازما هل هو ضرورة؟.. فوائد وحقائق عن البلازما

عند افتتاح أي مركز تجميلي جديد يضع ضمن خياراته الأولى “حقن البلازما” لما فيها فوائد كبيرة للبشرة، لذلك سنتعرف على هذه التقنية التي ذاع صيتها في الآونة الأخيرة.

في هذا العصر ومع الانتشار الطاغي الواسع للتكنولوجيا بأجهزتها الذكية وغيرها وتعدد مصادر انبعاث الطاقة الكهرومغناطيسية الضارّة التي تؤثر على الحمض النووي للخلايا، وتقصر من عمر الخلايا، بالإضافة لـ الممارسات الحياتية الكثيرة الخاطئة من عادات غذائية خاطئة وعدم ممارسة الرياضة والخمول والنوم الغير المنتظم والسهر لأوقات متأخرة وعدم شرب المياه بشكل كافي، كل هذه العوامل أدت لظهور مشاكل البشرة الكثيرة وخاصة الشيخوخة وظهور الهالات السوداء وظهور آثار التقدم في العمر في سن مبكرة. 

إليكم أبرز المعلومات عن حقن البلازما

تعتمد هذه التقنية على حقن البلازما الغنية بالصفائح الدموية، وهي منتج ذاتي التركيز تحتوي على عدد كبير من الصفائح الدموية في حجم صغير من البلازما.

كانت تستخدم هذه التقنية ضمن المستشفيات لتسريع عملية الشفاء الخاصة بالجسم، ولكن بعد العديد من الأبحاث التي سمحت لهذه التقنية بالتوسع واستخدمها في كثير من المجالات الطبية والتجميلية.

اقرأ أيضاً: فوائد الليمون الحامض وزيت الزيتون

للصفائح الدموية فوائد كثيرة، بما في ذلك تكوين جلطة الدم في الجروح وإطلاق عوامل النمو التي تساعد على إلتئام الجروح بما تحفز عوامل النمو الخلايا الجذعية على إنتاج أنسجة جديدة في أسرع وقت ممكن، وهو ما يفسر فعاليتها في عملية الشفاء بعد العلاج. 

تحتوي حقن البلازما على 7 بروتينات أساسية منها: عوامل النمو المشتقة من الصفائح الدموية، عوامل النمو المحول، عامل النمو البطاني الوعائي، عامل نمو البشرة، والبروتينات اللاصقة.

كيفية تحضير البلازما

يتم أخذ عينة من دم الشخص الذي يتم علاجه في جهاز الطرد المركزي الذي يدور بسرعة عالية، هذا الجهاز يقوم بفصل الصفائح الدموية عن مكونات الدم الأخرى الكريات الحمراء والبيضاء ثم يتم حقن تركيز الصفائح الدموية التي تحتاج لعلاج.

وكون حقن البلازما تحتوي على نسبة عالية من الصفائح الدموية، فمن أن تكون من(5- 10) مرات أكثر من الدم غير المعالج، لذا يفترض الأطباء أن الصفائح الدموية سوف تسرع من عملية العلاج والشفاء.

أبرز استخدامات حقن البلازما

  • تساقط الشعر وتعبئة الفراغات في فروة الرأس.
  • الهالات السوداء تحت العين حيث يتم حقن البلازما الغنية بالصفائح الدموية تحت الجلد حول العينين للمساعدة في إزالتها.
  • حقن الوجه ب البلازما لتحفيز الخلايا الجذعية للجلد على إنتاج المزيد من الكولاجين.
  • إصابات الأوتار التي تربط العضلات بالعظام. حيث استخدمت حقن البلازما لعلاج مشاكل الأوتار المزمنة، مثل مرفق التنس، أو التهاب الكاحل، أو ألم وتر الرضفة في الركبة
  • لديها أيضًا تطبيقات في جراحة الوجه والفكين، جراحة العمود الفقري، الجراحة التجميلية والجمالية، جراحة القلب والحروق.

اقرأ أيضا: كيف تعرفي أن طفلك يحصل على كفايته من الحليب؟

الإصابات الحادة مثل شد عضلات أوتار الركبة أو الالتواء في الركبة أثناء الإصابات الرياضية

تحفيز التئام الجروح في الجلد وتقرحات الأنسجة الرخوة، وتسريع التئام الجروح في مرضى السكري، وتسهيل تكاثر العظام في جراحة العظام والكسور.

الآثار الجانبية لحقن البلازما

من أبرز الآثار الجانبية لحقن البلازما مايلي:

  • رد فعل تحسسي.
  • إمكانية انتشار العدوى في المنطقة المصابة.
  • جلطة دموية.
  • عدم الاستجابة لحقن البلازما.
  • ألم في منطقة الإبرة.

وفي نهاية المقال يجب الإعتراف أن أي فعل تجميلي هو سلاح ذو حدّين ويمكن أن تحصلي على آثار سلبية قبل الإيجابية، لذلك يجب التذكير على موضوع الطبيب الذي سوف يقوم بالحقن والتأكد من مهنيته و مهارته ونظافة عيادته وأدواته، وخاصة في هذه الفترة ومع الانتشار الكبير لـ جائحة كورونا.

شاهد أيضاً: العلاج بالماء على الطريقة اليابانية فوائده وأضراره وكيفية تطبيقه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى