طب وصيدليةعالم حواءلايف ستايل

إصابة الحامل.. هل فيروس كورونا يؤثر على الجنين؟

فترة الحمل مرهقة مليئة بالأسئلة خصوصاً الصحية، وبما أننا في عصر فيروسي، ستكثر هذه الأسئلة قطعاً؛ مثل أن تسأل إذا كان إصابة الحامل بكورونا تؤثر على جنينها بأي شكل؟ ويبدو أن هناك كثيرات تبادر لأذهانهن هذا السؤال، ليصبح مجالاً لبحث علماء الفيروسات عن إجابة له.

اقرأ أيضاً: أعراض الحمل في الأسابيع الأولى

هل إصابة الحامل بكورونا تؤثر على جنينها؟

فيروس كورونا لا يزال محل بحث في الحقيقة، لأنه جديد وعمره سنة تقريباً، لذلك لا توجد إجابات قاطعة، لكن يُمككنا المقارنة بينه وبين فيروسات أخرى بعائلته، لنعرف تأثير إصابة الحامل به على صحة جنينها.

إذ لاحظ الباحثون أن النساء الحوامل اللواتي أصبن بفيروسات أخرى، كانت مضاعفات الحمل لديهن أسوأ من اللواتي لم يصبن بالعدوى، مثل الإجهاض والولادة المبكرة وولادة جنين ميت.

اقرأ أيضاًقائمة بأهم الأغذية التي تساعدكِ على إنجاب صبي!

إذ يمكن أن تؤدي الإصابة بالحمى الشديدة في الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل – أياً كان سببها- إلى تشوهات خلقية للأجنة.

هل يمكن أن ينتقل الفيروس إلى طفلي أثناء الحمل أو الولادة؟

انطلاقاً من نماذج النساء اللواتي وضعن أثناء إصابتهم بفيروس كورونا، فإن الإجابة على الأرجح هي أنه أمر غير محتمل الحدوث، أو بشكل أكثر دقة، لا يوجد دليل قاطع على ذلك.

اقرأ أيضاً: الحمل بتوأم!

فيروس كورونا ينتقل بشكل أساسي من شخص لآخر من خلال الرذاذ، لذلك لا يمكن أن يتعرض الجنين لمثل هذه القطرات إلا بعد الولادة.

وماذا عن انتقال الفيروس عبر الرضاعة؟

استكمالاً للإجابة السابقة، لا يمكن انتقال الفيروس عبر حليب الأم (الرضاعة الطبيعية)، وحتى في الدراسات القليلة التي أجريت على النساء المرضعات المصابات بفيروس كورونا، لكن بعض الخبراء يحذرون من ضرورة إجراء المزيد من الأبحاث قبل أن يتمكنوا من القول بشكل قاطع أنه لا يوجد خطر.

اقرأ أيضامعتقدات خاطئة عن الرضاعة الطبيعية

مجموعة أمور تساعد في الحد من تعرض طفلك للفيروس، مثل أن:

  • ترتدي قناع الوجه أثناء حمله وإرضاعه
  • غسل يديك جيداً قبل لمس طفلك، وتأكدي من تنظيف تحت أظافرك وبين أصابعك
  • اغسلي يديك جيداً قبل استخدام مضخة الثدي (الرضاعة الصناعية) أو حمل رضيعك

هل تحتاج الحامل المصابة بفيروس كورونا إلى عملية ولادة قيصرية؟

الولادة الطبيعية والولادة القيصرية تعتمد على العديد من العوامل، وليس فقط إصابتك بفيروس كورونا.

اقرأ أيضاًاختبار الحمل المنزلي!

لكن رغم ذلك قد ينصح بعض الأطباء بتجنب إجراء عملية جراحية على جسم ضعيف بالفعل بسبب فيروس خطير قد يسبب مضاعفات إضافية.

عموماً، هل النساء الحوامل أكثر عرضة للإصابة بالفيروس؟

يمكن تجنب إصابة الحامل بفيروس كورونا باتباع معايير التباعد الاجتماعي والسلامة المعروفة

لا أحد يستطيع الجزم، لاحظ أن النساء الحوامل أكثر عرضة من غيرهن للإصابة بجميع أنواع التهابات الجهاز التنفسي، مثل الإنفلونزا، ويرجع ذلك جزئياً إلى أن الحمل يغير نظام المناعة، ما فرصة يجعل الإصابة بالأمراض أكبر من قبل الحمل.

اقرأ أيضا: اختبار الحمل بالملح!

ومع ذلك، وفقاً لدراسة، وجدت أنه حتى في حال الإصابة بالعدوى، فعلى الأغلب لا تعاني النساء من مضاعفات خطيرة، مثل الالتهاب الرئوي.

ما هي العلاجات الطبية الآمنة للحامل المصابة بفيروس كورونا؟

غالباً سيستخدم الأطباء علاجات أمراض الجهاز التنفسي الأخرى، سواء كنت حاملاً أم لا، مع الفيتامينات مثل فيتامين سي والزنك، لكن سيركز الأطباء مع الحوامل خصيصاً على نمط الغذاء، وضرورة الحفاظ على شرب السوائل والمياه والمشروبات منخفضة السكر، مع التغذية السليمة، والراحة التامة.

اقرأ أيضانصائح للحامل في شهر رمضان

وما نتعلمه جميعاً الآن هو ضرورة اتباع توصيات الأطباء والخبراء العامة، بالحفاظ على مسافة متر ونصف إلى مترين، وعدم التواجد في أماكن مزدحمة ومغلقة، وغسل الأيدي بالصابون 20 ثانية في كل مرة، وتجنب ملامسة الأشخاص والأسطح قد الإمكان، بالإضافة للتعقيم المستمر لكل ما يدخل المنزل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى